مسجد جبيل

الجماعة الاسلامية في الشمال تدين الاعتداء على مسجد جبيل.

مرة أخرى تمتد يد الموتورين إلى مسجد جبيل ومؤذنه بالاعتداء دون رادع من السلطة السياسية أو المحلية،ولا حتى الإعلام الذي يرغي ويزبد عند أي اعتداء على مقدسات الآخرين.
إنّ الجماعة الإسلامية في الشمال إذ تدين وتشجب هذا الاعتداء الآثم والخطير تؤكد على أن المسلمين في لبنان ومقدساتهم لن يكونوا مكسر عصا لأحد، وأنهم لم ولن يكونوا في حالة ضعف أو هوان كما يطمح الكثيرون ممن استهوتهم سياسة فرنسا أو غيرها من الدول التي قررت شن حرب على الإسلام والمسلمين، وأن لبنان بلد قام على الاحترام بين الطوائف وصيغة العيش المشترك وأي مس بهذه الصيغة عن طريق استعلاء هنا واستقواء هناك لن يضرّ إلا بصاحبه، لذا فإن الجماعة تطالب القوى الأمنية و والسلطة القضائية باتخاذ أقصى الإجراءات بحق المعتدين، وتطالب السلطة السياسية بإدانة هذا الحدث الخطير قبل تفاقم الأمور وجر البلاد إلى المكان الذي يطمح إليه كلّ من لا يحب الخير للبنان وأهله.
حمى الله لبنان من حقد الموتورين وصلفهم.

الجماعة الاسلامية 13/11/2020

عن Moussa Moussa

شاهد أيضاً

تسليم وتسلم في منفذية الحزب السوري القومي الاجتماعي في عكار

تسليم وتسلم في منفذية الحزب السوري القومي الاجتماعي في عكار. عقدت جلسة تسليم وتسلم بتاريخ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *