إفطار سنوي حاشد لصندوق الزكاة في عكار

إفطار سنوي حاشد لصندوق الزكاة في عكار

نظم صندوق الزكاة في عكار إفطاره السنوي غروب يوم أمس في مطعم الديوان – العبدة، بحضور مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبداللطيف دريان ممثلاً بمفتي عكار الشيخ زيد زكريا، النائبين محمد سليمان ومحمد يحي، رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ممثلاً بمنسق تيار العزم هيثم عزالدين، النائب وليد البعريني ممثلاً بأحمد عبدو البعريني، الأمين العام لتيار المستقبل احمد الحريري ممثلاً بمنسق عام تيار المستقبل في عكار عبد الاله زكريا، القاضي الشيخ خلدون عريمط، رئيس دائرة أوقاف عكار الشيخ مالك جديدة، محافظ عكار عماد اللبكي، رئيس الهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد الخير، اللواء السابق محمود الاسمر، رئيس مكتب امن الدولة في المنية الضنية العميد خالد الحسيني، عضو المجلس الشرعي الأعلى النقيب محمد المراد، عضو المجلس الشرعي الأعلى السابق علي طليس، رئيس صندوق الزكاة في المنية الحاج عبد الغفور علم الدين، نائب رئيس الجامعة المرعبية وسيم المرعبي والامين العام وهيب جواد المرعبي، عضو المكتب السياسي في تيار المستقبل خالد طه، رئيس جمعية بيروت للتنمية وجمعية إمكان السيد أحمد هاشمية، رئيس قسم محافظة عكار لقمان الكردي،الحاج علي العلمان “أبو نعمان”،، رجال الاعمال: رئيس تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبناني الصيني علي العبد الله، رئيس الجمعية الحميدية الخيرية الاسلامية المحامي خالد محمد الزعبي، مدير مستشفى الحبتور الدكتور ربيع الصمد .الأستاذ حاتم سعد الدين الاستاذ محمد عجاج .رجل الأعمال المغترب أحمد حدارة رجل الأعمال ربيع الحلبي رجل الأعمال المغترب فاروق الشيخ الشيخ ربيع اكومي، سعيد الحايك ومحمود الحايك، خالد الحايك ( ابو سلطان) الأستاذ يوسف وهبي وخالد فوزي المرعبي، اعضاء صندوق الزكاة في عكار، الدكتور وسام منصور، كاتب العدل الاستاذ شوكت جلول رؤساء اتحادات بلدية، رؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات مختلفة.
وللمناسبة كانت كلمات لكلٍ من :

  • عريف الحفل الشيخ وليد اسماعيل
  • رئيس صندوق الزكاة في عكار الشيخ اسامة الزعبي
  • مفتي عكار سماحة الشيخ زيد بكار زكريا

عن Moussa Moussa

شاهد أيضاً

عريمط : هل يعقل ان يتحكم فريق سياسي عسكري بشؤون البلاد والعباد والانتخابات الرئاسية

عريمط امام زوار في عكار: هل يعقل ان يتحكم فريق سياسي عسكري بشؤون البلاد والعباد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *